وزير الزراعة يتقمص دور عادل إمام في “التجربة الدنماركية”

كرر الدكتور عادل البلتاجي، وزير الزراعة، أثناء تفقده المجمع الزراعي المتكامل في مريوط، بمحافظة البحيرة، نموذج زيارة وزير الشباب في فيلم التجربة الدنماركية للفنان عادل إمام، عندما لم يجد سوي خفير المجمع، ولم يجد علماء مركز البحوث الزراعية.
وترجل الوزير، داخل الموقع، الواقع على مساحة 100 فدان، وكان المشهد صادما عندما وجد معامل تصنيف التربة وإنتاج الشتلات بلا باحثين أو إنتاج بحثي، ووجد باب غرفة مكتبة الأبحاث العلمية مفتوحاً، وتناثرت خلاصة البحوث بين أرفف غطتها الأتربة.
وقال “البلتاجي” لمرافقيه، إن الموقف يمثل عبث بأموال الدولة وعدم تقدير البحث العلمي، لافتا إلى أن الموقع كان مثالا للتطوير البحثي قبل 20 عاما، ونشرت أبحاثه في الولايات المتحدة الأمريكية، مشيرا إلى أن نموذج البناء لشباب الخريجين ونموذج الدكتور حسن فتحي للمباني الصحراوية تحول إلى «خرابة» تدمي القلوب، وتحتاج وقفة لأن حال الموقع يحتاج إجراءات عاجلة، مشددا على إحالة المتورطين للتحقيق.
وأضاف الوزير، أن مشكلة مصر أننا نجلس في القاهرة في المكاتب، بينما يئن البحث العلمي من الأهمال على مستوي الحقلي في المواقع الأولي بالتطوير، لافتا إلى أنه لا يعقل أن تتحول أراضي البحث في الموقع إلى أراضي ملحية، تفتقد أبسط قواعد التربة الصالحة للزراعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *