عضو الاخوان المسلمين بكفرالشيخ يوضح حقيقة شخصية البرادعى وانتمائه للبهائيين والشيوعية

وجه اليوم الدكتور موسى زايد عضو المكتب الادارى لجماعة الاخوان المسلمين بكفرالشيخ,رسالة شديدة اللهجة الى ابناء كفرالشيخ لتوضيح وعرض حقيقة شخصية الدكتور البرادعى واصفا بأن هذا الرجل هو حريص كل الحرص على عقائد البهائيين ومشاعر الشيعة , كما انه من الاشخاص المحبين على استمرارية وجود اهل الشيعة داخل البلاد ,بالاضافة الى تعامله مع النظام الفاسد السابق وذلك بقيامه بعمل مصالحة معهم وذلك للعمل على اسقاط رئيس الجمهورية المنتخب الشرعى للبلاد الدكتور محمد مرسى,كما وصفه ايضا بأنه احد الشبيحة فى اهدار ملايين الجنيهات ونهب وزارة القافة والذى ظل النظام البائد يسطر عليه طوال ستون عاما,مؤكدا بان البرادعى سيعلن قريبا على الملاء ندمه وحزنه على مصالحته للنظام السابق وذلك بعد الانتهاء من يوم 30 يونيو والذى سيكون هو يوم احتفالنا بمرور عاما على تولى الرئيس مرسى البلاد,مع تقديم التهانى له على مواصلة عمله بتفانى واتقان ابتغاء مرضات الله,وكما تعودنا منه على تحقيقه للعديد من الانجازات التى حدثت فى عهده, والعمل على استكمالها دون النظر الى كارهى النظام الحالى والذين يريدون بشتى الطرق القضاء عليه ومحاولة اسقاط النظام,واكد بان جميع المحاولات التى سيقومون به معلومة ومعروفة لدينا ولانخشى الا الله.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *