وزير الخارجية يغادر لندن متوجهاً الى كوبنهاجن

غادر وزير الخارجية المصري سامح شكري مساء اليوم الثلاثاء العاصمة البريطانية لندن متوجها الى كوبنهاجن، مختتما زيارة سريعة استمرت يوما واحدا.

وبدأ الوزير المصري لقاءاته في لندن بالاجتماع مع مستشار الأمن القومي البريطاني كيم داروك، والذي ناقش معه مجمل العلاقات المصرية البريطانية التي تشهد تنسيقا متناميا إزاء كافة القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وتطرق اللقاء الى عدد من القضايا والتحديات التي تواجهها المنطقة وعلى رأسها الأوضاع في القدس، والأراضي الفلسطينية المحتلة وجهود احياء عملية السلام، فضلا عن الموقف في ليبيا.

كما التقى شكري بنظيره الأمريكي جون كيري، حيث تناول الوزيران العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها في مختلف المجالات.

وأعرب الوزير كيري عن دعم بلاده القوي لمصر في تحقيق الاستقرار وتأييد بلاده لتطلعات الشعب المصري.

واختتم الوزير المصري زيارته السريعة الى لندن بلقاء نظيره البريطاني فيليب هاموند.

وصرح هاموند بعد اللقاء أنه عقد مباحثات جيدة مع وزير خارجية مصر حول عملية السلام، مضيفا أنه تم الاتفاق فيها على ضرورة إيجاد حل سياسي سلمي للأزمة في ليبيا وأن لا مكان للتطرف.

ويتوجه وزير الخارجية إلى العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، للمشاركة في منتدي الشراكة الوزاري رفيع المستوي حول الصومال والذي يعقد يومي 19 وو20 نوفمبر الجارى، لتناول الأوضاع في الصومال والمساعدات الدولية المقدمة له.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *