نقابة الأئمة والدعاة تطالب بالمشاركة في وضع خطة للقضاء علي الإرهاب في سيناء

في بيان لها صرح المتحدث باسم نقابة الأئمة والدعاة بان النقابة علي أتم الاستعداد للمشاركة في وضع خطة متكاملة للقضاء علي الإرهاب في سيناء وأرجع الأمر لتقاعس المسؤلين عن مواجهة الأمور بالحلول وتماديهم في وضع رؤوسهم في التراب دون إيجاد أي حلول .

 وأشار إلي أننا طالبنا الوزارة مراراً وتكراراً بوضع خطة شاملة لسد العجز بمساجد سيناء ومتابعة الدعوة هناك لتبصير الناس بصحيح الدين ووسطيته والبعد عن العنف والإرهاب .. ولكن دون جدوى .

كما طالب البيان جميع المسؤلين بالدولة وعلي رأسهم مؤسسة الرئاسة والمؤسسة العسكرية وأجهزة المخابرات والأمن وكل من يهمه الأمر سرعة تدارك الأمور قبل فوات الأوان وأن يحدث ما لا يحمد عقباه .. وكذا توضيح الأمور بشفافية ووضوح وصراحة وأن يتم الإفصاح عما حدث ويحدث لخير أجناد الأرض بداية من استشهاد الجنود الذين قتلوا أثناء تناولهم طعام الإفطار في رمضان الماضي مروراً بالضباط الذين تم اختطافهم ولم يتم العثور عليهم حتي الآن .. إلي الجنود الذين اختطفوا بالأمس.

وتسأل ! فهؤلاء هم الجنود فأين الخاطفين ؟ ومن هم هؤلاء الإرهابيين ؟
وأشار إلي أنه لابد من بيان مشترك يشمل كل ما حدث ويحدث حيث أن ذلك من البديهيات والأوليات بل من ألف باء دولة ونظام .. وحفاظاً علي هيبة دولة عظيمة ذكرت في كتاب الله مرات ومرات.

واختتم البيان بالدعاء لمصر بالأمن والأمان وأن يجعلها الله سخاء رخاء وسائر بلاد المسلمين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *