الإمام الأكبر يطلب من الخارجية المصرية استدعاء السفير الصهيوني

في رد عملى علي ما قامت به قوات الاحتلال الصهيوني ، باعتقال مفتي القدس فضيلة الشيخ محمد حسين مفتى القدس ، طالب الإمام الأكبر ، شيخ الازهر الدكتور أحمد الطيب ، من وزير الخارجية المصري ، استدعاء السفير الصهيوني ، لابلاغه استهجان مشيخة الازهر الشريف للاستفزاز المتصاعد من جانب الاحتلال الاسرائيلى.

وفي البيان الصادر عن الازهر ، أوضح فضيلة الامام الاكبر ، أن الاعتداء علي الاراضي السورية واعتقال مفتي القدس أفعال إجراميه ، وطالب حكومة الاحتلال بالتوقف فوراً عن تلك الممارسات ، وإطلاق سراح الشيخ محمد حسين ، باعتباره رمزاً للمسلمين في الاراضي المحتلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *