محافظ أسيوط يشكل لجنة بيئية لفحص شكاوى تضرر من مصنع الزيوت ببنى قره

قرر اللواء إبراهيم حماد محافظ أسيوط تشكيل لجنة فورية تضم جهاز شئون البيئة وإدارة شئون البيئة بالمحافظة والأمن الصناعي ومسئولي مركز ومدينة منفلوط وأساتذة كلية العلوم بجامعة أسيوط لفحص شكوى مدير مدرسة ببني قره والذي تضرر من تصاعد أبخرة وغازات من مصنع الزيوت والمنظفات المجاور للمدرسة مما أدى لحدوث حالات اغماء بين بعض طلاب المدرسة .

كان فكري ثابت رئيس مركز ومدينة منفلوط قد تلقى إخطاراً من مدير مدرسة الشهيد أحمد عبد الصبور الكومي الاعدادية يفيد تأثر بعض طلاب المدرسة بسبب تصاعد أبخرة وغازات من مصنع الزيوت والصابون التابع لشركة النيل والكائن جنوب المدرسة وعلى الفور انتقل رئيس المركز إلى منزل الطالب محمد عاطف عبد الوارث (بالصف الأول الاعدادي) والمذكور أسمه في الشكوى للتحقق من البلاغ ووجد أنه بصحة بجيدة كما تواصل مع مسئولي المصنع الذين أكدوا أن المصنع مؤمن ولا يوجد به أي تسريبات ومنذ إنشاؤه يقوم بتصنيع الجلسرين دون حدوث أي أثار سلبية .

وقد أمر المحافظ بتشكيل لجنة بيئية للمرور على المصنع للتحقق من الشكوى واتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من أي آثار للتلوث البيئي إن وجدت حتى لا يتسبب في ضرر للمواطنين وإلا سيتم إغلاقه وكلف رئيس المركز بمتابعة الحالة الصحية للطالب والاطمئنان عليه .

وأكد حماد أن المحافظة حريصة على صحة المواطنين وتحقيق منظور السلامة البيئية بجميع المناطق المحيطة بالمصانع مؤكداً أن المحافظة لن تتوانى عن إلزام أي مصنع بتنفيذ كافة التوصيات التي تمنع التلوث والإضرار بالبيئة فى المناطق المتاخمة والمجاورة له .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *