بالصور مسيرات بالطبل والمزمار بشوارع المحلة احتفالات بنصر أكتوبر والاهالى يرددون أغنيه ” تسلم الأيادي ” ويرفعون الرايات والأعلام

خرج المئات من المتظاهرين من شباب القوي والحركات الثورية  والاهالى فى مسيرة حاشدة انطلقت من ساحة ميدان الثورة بساحة الشون بالمحلة الكبري بطول شارع البحر الرئيسي رافعين صور الفريق عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع واللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية وذلك فى إطار المشاركة فى فعاليات الاحتفال بذكري انتصار حرب أكتوبر حرب 1973 م .

وردد المشاركون فى المسيرة هتافات مؤيدة للجيش والشرطة من بينها “الشرطة والشعب والجيش إيدا واحدة ” ,” كلنا مع الجيش والشرطة ضد إرهاب الإخوان ” ,” قول ماتخفشي كلنا مع أبطال حرب أكتوبر ” كما رافعوا رايات واعلام مصر واستقلوا السيارات والدراجات النارية المحملة بمكبرات الصوت والتى تردد أناشيد وطنية تدعوه المواطنين إلى النزول إلى شوارع وميادين المدينة العمالية وخاصة أغنية “تسلم الأيادي “

كما شارك الأهالى فى تقديم واجب تحية العلم للعلم المصري بساحة الجزيرة الوسطي أمام مبني المجلس ووقفوا دقيقة حداد على أرواح شهداء الجيش المصري .

وتمكن المشاركون فى المسيرة من الوصول إلى المنطقة العسكرية المحيطة بديوان مجلس مدينة المحلة حيث تنتشر قوات الجيش وأفراده بمدرعاته ودباباته وناقلات الجنود للتأمينه كما قدم الأهالى الورود والحلوي وسط زفة بالطبل والمزمار البلدي ووزعوها وسط أجواء من الفرحة العارمة التى والابتسامة التى تسيطر على قلوبهم ووجوهم فرحا بنصر أكتوبر وتحرير أراضي ورمال سيناء وعرفانا بالجميل للدور الجيش فى دعم الإرادة الشعبية ودعم ثورة 30 يونيو ومطالبها الشرعية التى خرج من أجلها ملايين المصريين .

واستقبل العميد خالد شتا قائد المنطقة العسكري بديوان المجلس الأهالى وقدم لهم تحيات الجنود فيما ردد الأهالى هتافات ” ناصر يا حرية يا بطل يا السادات القومية  دب برجلك وطلع نار ده جيشنا على حدودنا جبار “.

ومن ناحية أخري دعت القوي والحركات الثورية المتمثلة فى حركة شباب المحلة الثائر والتيرا الشعبي وحركةاتحاد ثوار المحلة وحركة شباب 6إبريل أنصارها ومؤيديها إلى المشاركة فى احتفالات النصر العظيم والتجمع بميدان البندر بعدما انطلقت دعوات للانصار جماعة الإخوان المسلمين المحظورة قضائيا عبر موقع التواصل الإجتماعي فس بوك للتنديد بما أسموه بالأنقلاب العسكري والمطالبة بعودة المعزول للحكم والافراج بقيادات الجماعة فيما تجمع العشرات بساحة ميدان دوران محب بمنطقة أبوراضي رافعين شعارات رابعة الصمود ومرددين هتافات عدائية   ضد الجيش والشرطة مما أثار حفيظة الأهالى ودفعهم  إلى مطارادتهم والاعتراض على ذلك ورشقهم بالألفاظ والطوب والحجارة الامر الذي جعلهم يهرولون  إلى شوارع الجانبية والعودة إلى منازلهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *