إطلاق مركبة فضائية لمراقبة العواصف الشمسية

أطلقت مؤسسة “سبيس إكس” – تنتج مركبات فضائية وأقمارا صناعية – صاروخا يحمل مركبة رصد فضائية، مهمتها مراقبة العواصف التي تحدث على سطح الشمس.
وأُطلق صاروخ “فالكون” – يحمل المركبة التي أُطلق عليها اسم “مرصد الفضاء السحيق للمناخ” – من قاعدة “كيب كانافيرال” في فلوريدا، بعد تأجيل محاولتين سابقتين لإطلاقه خلال الأيام الماضية.
وستقوم المركبة بجمع معلومات عن العواصف المغناطيسية الشمسية، والانفجارات الخطرة التي تحدث على سطح الشمس، وإرسالها إلى وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا)، والوكالة الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي، والقوات الجوية الأمريكية.
وقال “توم برجر” – رئيس مركز التبوء بالطقس من الفضاء في ولاية “كولورادو” – إن المركبة ستوضع في مدار يبعد عن الشمس 1.5 مليون كيلومترا، وستكون بمثابة مركز إنذار مبكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: