حزب (PYD) الكردى بسوريا يطلب دعماً لوجيستيا من ‏فرنسا‬

استقبل الرئيس الفرنسي “فرانسوا أولاند” مسؤلتين كرديتين في حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) بسوريا، الأحد الماضي، في مقر الرئاسة بقصر “الإليزيه” في العاصمة باريس، دون إدراج ذلك في الإعلان الرسمي للقاءاته.
وأفادت كل من “آسيا عبد الله” الرئيسة المشتركة للحزب، و”نسرين عبد الله” ممثلة عن وحدات حماية المرأة والطفل، في تصرح صحفي، أنهما طلبتا من الرئيس الفرنسي أسلحة، ودعمًا لوجستيًا لزيادة فعالية مكافحة تنظيم داعش.
وأعربت المسؤلتان عن امتنانهما للرئيس “أولاند” لقبول لقائهما، مطالبتان فرنسا بمباشرة خطوات ملموسة من أجل مساعدتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: