أمريكا تحذر رعاياها من التواجد قرب مظاهرات «رابعة العدوية» بمليونية «لا للعنف»

أصدرت السفارة الأمريكية بالقاهرة رسالة أمنية لمواطنيها، تحذرهم فيها من التواجد في نطاق المناطق التي تشهد مظاهرات، الجمعة، خاصة في منطقتي رابعة العدوية بمدينة نصر حيث مظاهرات القوى الإسلامية، وفي العباسية حيث مظاهرات الاحتجاج من جانب القوى المناهضة للإخوان المسلمين.

وقالت السفارة في رسالتها، صباح الجمعة، إنها تنصح مواطنيها كذلك بتجنب مناطق التظاهرات المناهضة للحكومة، الجمعة، بكورنيش الشاطبي بالإسكندرية، والتظاهرات المؤيدة للإسلاميين في سيدي بشر، وأوضحت أنه رغم أن هذه المظاهرات ستكون سلمية «بحسب تصريحات منظميها» إلا أن احتمالات العنف قائمة، مشيرة إلى أنها تواصل التدقيق في كل طرق السفر لموظفيها خارج القاهرة والإسكندرية، منوهة بحوادث العنف والمواجهة التي اندلعت مؤخرًا في مدن شمال وجنوب مصر في أعقاب تعيين المحافظين الجدد.

ونوهت السفارة الأمريكية بأنها تواصل رصد إعلان جماعات المعارضة عن مظاهرات يوم 30 يونيو، موضحة أنه قد تصدر رسائل أمنية إضافية مع ورود معلومات إضافية، وأضافت أنها تشجع المواطنين الأمريكيين لرفع مستوى الوعي ومراجعة استعداداتهم الشخصية مع وجود احتمالات لحدوث مظاهرات متفرقة غير معلنة قبل 30 يونيو.

وطالبت السفارة الأمريكية رعاياها بضرورة تجنب المناطق التي قد تشهد تجمعات كبيرة، لأنه وحتى المظاهرات أو الأحداث التي يقصد منها أن تكون سلمية يمكن أن تتحول إلى مواجهات، وربما تتصاعد إلى أعمال عنف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.