مؤتمر “النور” بالشرقية تحت عنوان “مصرنا بلا عنف” وسط حضور جماهيري مكثف

بدأت منذ قليل فعاليات مؤتمر حزب النور بمحافظة الشرقية ضمن حملة “مصرنا بلا عنف” بحضور كلاً من، الدكتور محمد إبراهيم منصور، عضو مجلس رئاسي حزب النور، والدكتور أحمد شفيق عضو الهيئة العليا لحزب النور، والشيخ مصطفى دياب عضو مجلس إدارة الدعوة السلفية، والشيخ إبراهيم بركات رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية بمحافظة الشرقية.

يأتي المؤتمر ضمن الحملة التي أطلقها حزب النور بجميع محافظات الجمهورية؛ لمقاومة العنف والتكفير والتفجير، والتأكيد على رفض الحزب لدعوات البعض بالتظاهر يوم 28 نوفمبر الجاري بحمل المصاحف، وأنها دعوات تهدف إثارة الفوضى في البلاد.

من جانبه قال الدكتور إبراهيم بركات، رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية بالشرقية، إننا لا نلتفت إلى من يهاجمنا و نحن في طريقنا إلى بناء بلدنا .

وأضاف خلال كلمته في مؤتمر “النور” بالشرقية ضمن حملة “مصرنا بلا عنف”، أنه لا بد من إدراك حقائق الأمور وعدم السير وراء الأهواء و الحفاظ على أمن المجتمع.

كما أكد بركات على أنه لابد من إفشاء السلام مع مجتمعنا وأن نواجه المتسببين في الخراب و الدمار.

واختتم كلمته بقوله: “سنظل إن شاء الله نسير على منهج الحق من خلال منارات التوحيد، عندما نرى الغل من الآخرين نقول لهم أخلصوا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *