شبيه الرئيس مرسى: أقتربت من نسيان أسمى بسبب الشبه الكبير بينى وبين الرئيس

لا يمكن لمن يمر بجوار برج في ميدان العباسية إلا أن يتوقف عند كمية الترحيب التي يقابل بها المارة “رمضان” الذى يبلغ الستين من عمره وهو أحد الباعة الجائلين في جوار البرج وهو الترحيب الذى يصحبه عبارة “أهلا سيادة الرئيس” التي اعتاد على سماعها كل يوم أكثر من مرة.

الكلمة للوهلة الأولى تبدو غريبة على الأذن لكنها ليست بغريبة على العين التي تستطيع بسهولة إدراك الشبه الكبير بين “رمضان” السوهاجي (نسبة إلى محافظة سوهاج التي ينتمي إليها) وبين الرئيس المصري محمد مرسي. “رمضان السوهاجي” الذي يتخذ من رصيف بالمنطقة المجاورة لبرج “مصر للسياحة” مكانا يبيع فيه بعض السلع البسيطة منذ أربعين عاما قال : “لقد اقتربت من نسيان اسمي الحقيقي من كثرة ما يناديني الناس بأسم سيادة الرئيس للشبه الكبير بيني وبين الرئيس محمد مرسي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: