الزمالك ” ثورة تصحيح ام غضب صريح “

الزمالك قادم , الزمالك عائد بقوه . لا احد سيقف امام الزمالك . ؟ عبارات نسمعها وكلمات تتردد دائما عند بداية كل موسم او مع انطلاق الزمالك فى البطولات .
رحل فييرا ومن قبله حسام حسن والكل يبكيهم ويتعجب فى التفريط فيهم ولكن هل اصبح النادى العريق بين خبر كان او ما مازال فى الحسبان تاريخ النادى ايام زمان.
زمان اضاعه رئيس نادى لايعلم اى شيى عن كرة القدم سوى ” الشرعيه ” ولعلها ستسقط .
ثارت جماهيره ضده وانفجرت لتقود النادى الى بر الامان .
عاطفتى تأخذنى واتذكر ما كان من امجاد وبطولات .
هل هى ” الثوره البيضاء ” ام فقط تذكير بالاهات .؟
انها الثوره يا ” حضرات ” ,
اكاد اتوقعها او ارسمها لان زمن الماضى ” ولا وفات “
انها الثوره يا عباس . هل ترحل وتترك ما تبقى من ” رفات “
ام انك تقضى على حلم ابناء بيتك ” والبنات “
ارحل ؟ فأنك لا تهوى سوى ” السلطات ” 
انها كلماتى وقد اخترتها ولا تعبر الا عن حزن وضيق على نادى كبير وعريق ( حسام )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *