ابراهيم الصياد يكتب... تراث بورسعيد مسئولية من ؟

15/09/2018 - 1:13:50

ابراهيم الصياد ابراهيم الصياد

بقلم.. ابراهيم الصياد






تم تشكيل لجنة للحفاظ على تراث وشكل بورسعيد الحضاري من خلال مجلس للتراث والتنسيق الحضاري وهو خطوة ايجابية يمكن ان يبنى عليها لكنها من وجهة نظري إنها مسئولية أمام الله والتاريخ وشعب مصر لأن الملفات التي من المفترض ان يتناولها هذا المجلس في منتهى الأهمية والخطورة  ومن ثم يصبح من الضروري أن يتمتع  بسلطات تمكنه من آداء واجباته على اكمل وجه ولا يتحول الى مجرد لجنة حكومية تجتمع من آن لآخر ومن وجهة نظري هناك ثمانية ملفات يجب أن تتصدر أعمال ومناقشات هذا المجلس الموقر وتتخذ القررات التنفيذية بشانها . 

الملف الاول منع هدم المباني التاريخية التي تعدى عمر بنائها ١٠٠ عام لأن المدينة وتحديدا منذ افتتاح قناة السويس عام 1869

 بها العديد من المباني التي تتميز بطابع خاص وعلى سبيل المثال لا الحصر مبنى الهيئة وفنار بورسعيد القديم وللاسف الشديد في الفترة الاخيرة لوحظ هدم بعض المباني التي ارى انها تاريخية  مثل سجن الاجانب والقنصلية  الامريكية ودور العرض التي تحولت الى ابراج سكنية الامر الذي يتطلب تحقيقا قانونيا وتراثيا  لكشف كل من اعتدى على تراث المدينة ومبانيها التاريخية.  

الملف الثاني اعادة النظر في التخطيط الحالي لحدائق المدينة مثل ميدان المسلة وحديقة فريال وحديقة سعد زغلول ووضع مخطط يحمي هذه الحدائق وغيرها من التغييرات العشوائية و تطوير حديقة التاريخ امام الممر الملاحي للقناة بجعلها حديقة تاريخية فعلا وقولا . 

الملف الثالث ترميم المباني الخشبية حفاظا على الطابع المميز لبورسعيد ومنها المباني ذات البواكي التي تحمي المارة من حرارة الشمس والبرد والامطار وليس تحضرا ان تتم ازالة المباني الخشبية واستبدالها بابراج اسمنتية بل من الاجدى اعادة التصميم وفقا للمخطط القديم واتذكر انني زرت لندن وشاهدت مباني قديمة عمرها تجاوز الثلاثمائة عام وسجلت في مدخلها مرات ترميمها واعادة تجديدها !  

 الملف الرابع الحفاظ على التخطيط الفرنسي لشوارع بورسعيد العرضية والطولية وهو نظام لايوجد إلا في مدينة بورسعيد فقط وكان يجب اخذه في الإعتبار عند توسع المدينة جنوبا وعليه يجب اجراء دراسات تبحث تعديل   شوارع الأحياء الجديدة لتتلائم مع نظام المدينة التقليدي !

الملف الخامس الحفاظ على الطابع المميز لمدينة بورفؤاد من مباني تاريخية مثل  فيلات الهيئة والحدائق والمتنزهات . 

الملف السادس  ازالة البؤر العشوائية ومنع الاسباب التي تؤدي الى تكوينها سواء في بورسعيد او بورفؤاد 

الملف السابع  اعادة تنظيم حي العرب وازالة الاشغالات والاسواق العشوائية  خاصة في شوارع الحميدي والتجاري والشرقية وكسرى 

الملف السابع  منع وسائل النقل غير الحضارية مثل الترسيكل والكارو من السير بوسط المدينة والشوارع الطولية  ووضع خطة مرورية تحمي الشكل الحضاري للمدينة  من التلوث السمعي والبصري والبيئي .

الملف الثامن  بحث وضع تماثيل للرموز الوطنية في الميادين الرئيسية وحل  مشكلة تمثال ديلسبس بوضعة في مكان آخرمثل متحف او حديقة اما اعادته الى قاعدته في مدخل القناة هو امر مرفوض شعبيا وإلا لماذا تم إزالته من الاصل ؟ 

ويجب ان نتفق على أن بورسعيد مدينة لها مذاقها وطابعها ولهذا من الاهمية بمكان تضافر كل الجهود لإستعادة وضعها وموضعها على خريطة مصر الحضارية !